جلبت شركة بيفاوند – أكبر مزود لحلول التسويق الرقمي في الإمارات العربية المتحدة للشركات الصغيرة والمتوسطة – إلى المنطقة خدمة جديدة فريدة من نوعها، ألا وهي “إدارة القوائم” لمساعدة الشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة على إعلان قوائم أعمالهم وإدارتها على مواقع مثل خرائط جوجل – مما يمنحهم القدرة على استعراض تعليقات العملاء والرد عليها وتعيين رأس الدبوس الدقيقة على الخريطة، وتحميل الصور، وتحديث مواعيد العمل وإدارة القوائم المكررة، وإتاحة القدرة للعملاء على الاتصال بالشركة مباشرة، كل ذلك من خلال منصة واحدة خالية من المتاعب.

في هذا الوقت، تتطلب خرائط جوجل من جوجل أن ترسل للشركات بطاقة بريدية للتحقق، تسلم إلى موقع عملهم. عندئذٍ، يُطلب من الشركة إدخال الرمز إلى حساب Business Google My للتحقق منه. غالبًا ما تضطر الشركات في الإمارات العربية المتحدة إلى الانتظار لأسابيع، إن لم يكن لأشهر، لاستلام البطاقة البريدية. ومما يزيد الأمر سوءًا، عدم تمكن نسبة كبيرة من الشركات من الحصول على البطاقة البريدية بسبب تعقيدات بريدية مختلفة.

مع خدمة “إدارة القوائم” الجديدة من بيفاوند، ستتمكن الشركات المحلية من الإعلان عن قوائم أعمالها، والتحقق منها وإدارتها على خرائط جوجل، خرائط فيسبوك، أوبر، ويز، خرائط أبل، فورسكوير والمزيد، كل ذلك في منصة واحدة مركزية.

يأتي ذلك في وقت بلغ فيه معدل الانتشار الرقمي في دولة الإمارات العربية المتحدة أعلى مستوياته على الإطلاق، وأكثر من 80٪ من سكان الإمارات يستخدمون الإنترنت يوميًا، بينما يفضل 96٪ منهم إدارة شؤونهم عبر هواتفهم الذكية. تقدر المبيعات السنوية المرتبطة بالخرائط الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة بحوالي 114 مليار درهم.

وفقًا لإريك بييرليستام، المدير التنفيذي لبيفاوند، فإن “إعلان قوائم شركتك المحلية وإبقائها على خرائط جوجل وغيرها من الخرائط هي الخطوة الأولى للنجاح الرقمي”. تشير التقديرات – استنادًا إلى الأبحاث – إلى أن 70٪ من الشركات المحلية في الإمارات ليس لها تواجد على الإنترنت. بالإضافةً إلى ذلك، تؤكد شركة جوجل أن الشركات التي تم الإعلان عن قوائمها لديها فرصة تزيد بنسبة 5٪ على توليد عمل عن تلك الشركات ذات القوائم غير الكاملة أو غير الدقيقة.

في الوقت الحالي، تقدم قائمة الشركات التي يتم الحفاظ عليها بشكل جيد للشركات الصغيرة والمتوسطة (وتلك الشركات التي تمتلك موارد محدودة) نفس الفرصة تقريبًا التي تتمتع بها الشركات الكبيرة في أن يتم الوصول إليها. مع خدمة بيفاوند الجديدة، يمكن لأصحاب الشركات تزويد العملاء المحتملين بكل المعلومات المهمة التي يحتاجونها، من صفحة نتائج محرك البحث مباشرة. تتضمن هذه المعلومات رقم هاتف الشركة، وفئة الشركة، وموقعها على الإنترنت، وموقعها، وساعات العمل، والآراء المكتوبة عنها، بالإضافة إلى صور الموقع الداخلية والخارجية.

هناك جزء من الشركات في المنطقة مدرج بالفعل على خرائط جوجل (بفضل نظام جمع البيانات المتطور من جوجل). ومع ذلك، الأغلبية الساحقة من هذه القوائم لم يتم إعلانها من قبل الشركات نفسها، مما يعني أن أي مستخدم يمكنه تغيير المعلومات في القائمة. وبسبب هذا السيناريو، بدأت “غرفة تجارة وصناعة دبي” و “جوجل” عام 2018 في إطلاق حملة “وضع شركات دبي على الإنترنت” (Get Dubai Businesses Online).

من المهم أن نعلم أن أي شخص يمكنه المساهمة في المعلومات على قائمة خرائط جوجل، ولذلك فإن مسؤولية الإعلان عن المعلومات المدرجة والتحقق منها وتصحيحها تقع على عاتق الشركة. تمتلك الإمارات أكثر من 300,000 شركة صغيرة ومتوسطة، لكن أكثر من 70٪ منها ليس لديها وجود رقمي قوي. تحوز بيفاوند حاليًا أكثر من 1,000 عميل في الإمارات عبر أكثر من 30 قطاعًا، وتهدف إلى إيصال هذه الخدمة الفريدة إلى الآلاف من الشركات المحلية في الإمارات العربية المتحدة.

نبذة عن بيفاوند

تساعد شركة بيفاوند الشركات الصغيرة والمتوسطة على زيادة تواجدها عبر الإنترنت والوصول إلى عملائها المستهدفين، فبعد أن بدأت في عام 2015، ساعدت المئات من الشركات المحلية في الإمارات العربية المتحدة على تعظيم مشاركتها على الإنترنت والحصول على عملاء جدد.

وهي توفر مزيجًا مصمم خصيصًا من حلول التسويق الرقمي بما في ذلك:

  1. إدارة قوائم الأعمال على خرائط جوجل، وخرائط أبل، وفورسكوير والمزيد.
  2. الحملات الإعلانية الرقمية مثل إعلانات جوجل وإعلانات إنستجرام وإعلانات يوتيوب.
  3. إنشاء مواقع الويب والصفحات الرئيسية.
  4. خدمة تتبع المكالمات الذي يساعد الشركات على تتبع جميع المكالمات الواردة من قنوات التسويق المختلفة.

لمعرفة المزيد، تفضلوا بزيارة business.bfound.io