Arabic Press Release

‫شبكة تلفزيون الصين الدولية (CGTN): الصين ستواصل تعزيز اعتماد “إطار التنوع البيولوجي لما بعد عام 2020”

بكين, 20 ديسمبر / كانون أول 2022/PRNewswire/ — اختتم الجزء رفيع المستوى من الجزء الثاني من الاجتماع الخامس عشر لمؤتمر الأطراف في اتفاقية التنوع البيولوجي (كوب 15) في مونتريال، كندا، يوم السبت.

قال هوانغ رون تشيو، رئيس مؤتمر “كوب 15” ووزير الإيكولوجيا والبيئة الصيني، إن الاجتماع لعب دورًا مهمًا للغاية في تعزيز عملية التفاوض في “كوب 15”.

وأضاف قائلاً: “ستواصل الصين لعب دورها أثناء توليها رئاسة مؤتمر “كوب 15″ للمساعدة في تعزيز التآزر بين جميع الأطراف، وسد الفجوات وبناء توافق في الآراء للوصول إلى الإطار الطموح والواقعي والمتوازن الذي يتوقعه المجتمع الدولي”.

قال الرئيس الصيني شي جين بينغ في حفل الافتتاح في الجزء رفيع المستوى في وقت سابق يوم الخميس: “يجب أن نعمل معًا لتعزيز التعايش المتناغم بين الإنسان والطبيعة، وبناء مجتمع يضم جميع أشكال الحياة على الأرض، وخلق عالم نظيف وجميل لنا جميعًا”.

ووفقًا لهوانغ، فإن الخطاب الذي أدلى به “شي” كان ملهمًا للمفاوضين. وقد قدم 190 ممثلاً مساهمات نشطة في تطوير إطار التنوع البيولوجي العالمي لما بعد عام 2020. كما أعربوا عن وجود إرادة سياسية قوية للتوصل إلى اعتماده وتنفيذه.

 لطالما عملت الصين على تعزيز التقدم البيئي وحماية التنوع البيولوجي. وقال شي: “لقد وجدنا طريقًا لحماية التنوع البيولوجي بسِمات صينية”.

في 13 ديسمبر، اعترفت الأمم المتحدة بـ “مبادرة شان شوي” الصينية لاستعادة 10 ملايين هكتار من النظم البيئية في جميع أنحاء البلاد باعتباره واحدًا من 10 مشروعات رائدة للحفاظ على الطبيعة. وقد تم تكريم المبادرة كرائدةٍ لاستعادة العالم. تجمع هذه المبادرة الطموحة 75 مشروعًا واسع النطاق، من الجبال إلى مصبات الأنهار الساحلية، عبر أكثر دول العالم اكتظاظًا بالسكان.

منذ بداية فترة الخطة الخمسية الثالثة عشرة (2016-2020)، نفذت الصين 44 مشروعًا من “مبادرة شان شوي”، وأكملت الحماية البيئية واستعادة أكثر من 3.5 مليون هكتار.

ووفقًا للكتاب الأبيض حول حفظ التنوع البيولوجي، فقد أنشأت الصين 10 برامج تجريبية لنظام الحدائق الوطنية منذ عام 2015، تغطي مساحة 2.2 مليون هكتار. في هذه المنطقة، يتم توفير حماية جيدة لمجموعة متنوعة من الأنواع المهددة بالانقراض، مثل الباندا العملاقة وظباء التبت. وعلاوة على ذلك فقد أنشأت الصين ما يقرب من 10,000 محمية طبيعية، وهو ما يمثل حوالي 18 في المئة من إجمالي مساحة الأراضي.

 حتى الآن، تم إنشاء ما يقرب من 200 حديقة نباتية و250 قاعدة لإنقاذ وتكاثر الحياة البرية، مع الحفاظ على ما يقرب من 23000 نوع من النباتات وأكثر من 60 نوعًا من الحيوانات المهددة بالانقراض.

وقال “شي” إن الصين ستواصل دفع التقدم البيئي في المستقبل، وتخطط لتنميته في سياق تعزيز التعايش المتناغم بين الإنسان والطبيعة.

https://news.cgtn.com/news/2022-12-18/China-to-continue-promoting-post-2020-biodiversity-framework–1fRU1qjSIZa/index.html

صورة –  https://mma.prnewswire.com/media/1970844/image_1.jpg